قصة نجاح بيتر صلاح (مشروع الفنون)

قصة نجاح بيتر صلاح (مشروع الفنون)

الإسم: بيتر صلاح – القاهرة

السن: 31 سنة

الإصابة: شلل أطفال

 

بيتر صلاح خريج كليه تجارة عين شمس وبيشتغل مدير تكاليف في شركه جلفنه .. عنده شلل أطفال من سن 6 سنين؛ بسبب أنه كان سخن و أخذ حقنه غلط  بأختصار هو عايش حياته كلها على الكرسي المتحرك؛ الدراسة و الشغل و تنس الكراسي المتحركة والتصوير؛ وكمان بيسوق عربيات و موتسكلات و حصان و بيتش باجي؛ بيلعب بولينج و بلياردو

كان دايماً بيغير الكرسي و نوعه كنوع من أنواع التغيير؛ وفي ثانوي الموضوع أختلف لأنه أمتلك كرسي متحرك رياضي و دا كان لذيذ؛ أتعلم البلياردو والناس كانت بتتفرج مين البطل اللي على كرسي متحرك و حريف بلياردو. و عمر ما الكرسي كان قيد بالنسبه له و كان بيروح يتفسح في سينما و مسارح و كمان الأهرامات و بيركب الحصان و الجمل. وحتى كان بيزوغ من المدرسة و يروح الملاهي عشان يلعب

دخل الجامعة و خلصها و بعدين أشتغل؛ و أتعرف على مدرب تنس و المدرب عرض عليه يتدرب تنس بسبب أحترافه إستخدام الكرسي المتحرك الرياضي. و النتيجة كانت أنه أول لاعب تنس كراسي متحركة في مصر؛ و أنه السبب أن الرياضة دي تنتشر في مصر الى حد ما. و بيتر أشترك في بطولات و له Rank محلي

 و دلوقتي هو بيحب التصويرومش بس اكتفى بحبه كهواية لا دا كمان فتح الاستوديو الخاص وبكده يبقى كمان من أوائل الناس اللى اشتغلت مصورين فوتوغرافيا وهم على كرسى متحرك